خلال مراحل حياتنا تعلمنا أهمية الحصول على العناصر الغذائية (بالكميات الصحيحة) من جميع مصادر الطعام المختلفة. في هذا المقال سنقوم بالتركيز بالدرجة الأولى على استهلاك البروتين عند الأطفال الذين يصعب إرضائهم.

إحدى الفوائد الهامة للبروتين هي مساعدة أطفالكم على بناء عضلاتهم والمحافظة عليهم بالإضافة لدعم جهازهم المناعي، ولهذا السبب يجب أن تقدمي لهم الكمية والنوعية الصحيحة من البروتينات. يستخدم أطفالكم عضلاتهم بشكل كبير خلال اليوم في المشي والزحف والقفز، لذلك فمن المهم جداً أن تكون قوية بشكل كافي ليقوموا بجميع هذه الأنشطة.

الوجبة الغذائية الرئيسية والمفضلة لأطفالنا هي الحليب، لذلك علينا التأكد من تزويدهم بالحليب الذي يحوي على الكمية والنوعية المناسبة من البروتين الذي تحتاجه عضلاتهم للنمو بشكل سليم، لأن تزويد الأطفال بكمية كبيرة من البروتين لن تجعلهم يحصلون على عضلات أقوى، بل على عكس ذلك فمن الممكن أن تؤدي الى إرهاق أعضاءهم و التسبب بالسمنة وزيادة الوزن في المستقبل.

كل الأمهات سيوافقون أن إطعام أطفالنا هي واحدة من أصعب المهام . و بين معرفتنا بأهمية عدم إجبارهم على الأكل أو جعل تناولهم لوجبة الطعام عقاب لهم و تجربة مزعجة ، فنحن بحاجة أيضاً للتفكير بطرق لإدخال العديد من العناصر الغذائية التي يحتاجها أطفالنا في وجباتهم .إن مراقبة النظام الغذائي(والعادات الغذائية) لطفلك عن قرب تلعب دوراً هاماً في نموهم الآن وكذلك لاحقاً عندما يكبرون. وأخيراً لنعترف أنه من الصعب جداً تغيير العادات عند البالغين لذلك علينا ترسيخ العادات الصحية المناسبة في وقت مبكر.

بناءً على هذا، يوجد بعض التمارين الرياضية البسيطة والمرحة التي يمكنك القيام بها مع طفلك لمساعدته على بناء عضلاته (وتساعدك على تقوية عضلاتك أنت أيضاً):

  • الزحف : المشي باستخدام اليدين والقدمين والظهر باتجاه الأعلى
  • الدحرجة على الكرة السويدية : إمّا بالإستلقاء على الكرة أو الدحرجة للأمام والخلف أو يمكنك الجلوس على الكرة ومحاولة التوازن
  • تمرين الدراجة الهوائية : استلقٍ على الأرض والقدمين في الهواء وممارسة حركة ركوب الدراجة

(ملاحظة: إتقان طفلكم لهذه التمارين يعتمد على عمره)